شركة كوالكوم تتوقع إنخفاض شحنات الهواتف بنسبة 30 بالمائة في الربع القادم بسبب فيروس كورونا

843

أعلنت كوالكوم عن نتائجها المالية للربع الثاني 2020 بإيرادات بلغت 5.2 مليار دولار كما توقعت انخفاض السوق بنسبة 30% خلال الشهور القادمة.

في ظل الواقع الحالي الصعب وتأثير الأزمة الصحية العالمية ومحاولات الدول السيطرة على تفشي فايروس كوفيد-19 بشتى الطرق أصبحت جميع مناحي الحياة في دائرة الخطر ولا سيما الاقتصادية منها التي تؤثر مباشرةً على الفرد بغض النظر عما يمثله في المجتمع والمتوقع أن تكون في أوجها خلال الشهور القادمة.

وفي هذا الصدد وبما يخص سوق الهواتف الذكية الذي يشهد تباطؤ منذ فترة ليس بالقصيرة؛ توقعت شركة أشباه الموصلات الأمريكية كوالكوم انخفاض شحنات الهواتف بنسبة 30% خلال الشهور القليلة القادمة وهذا بكل تأكيد بسبب الجائحة.

فيما جاءت توقعاتها الجالية إلى جانب حديثها عن تقلص الطلب على الهواتف بنسبة 21% في الربع الماضي وذلك خلال إعلانها  اليوم عن نتائج ربعها المالي الثاني لعام 2020.

والذي جاء بالرغم من هذه الظروف بإيرادات إجمالية 5.2 مليار دولار أعلى من المتوقع بنسبة ضئيلة فيما شهد صافي الربح  تراجعاً سنوياً بنسبة 29% محققاً 468 مليون دولار أمريكي.

ونسبت الشركة توقعاتها إلى ثلاث مسببات رئيسية مبنية على الجائحة وهي الكيفية والسياسات التي تتبناها الدول للحد من انتشار الفايروس والسيطرة عليه حيث ثؤثر مباشرة على سلك الأعمال وثقة المستهلك.

بالإضافة لحالة الطلب على الهواتف الذكية من عملائها أو من يستخدمون تراخيصها مع الأخذ بعين الاعتبار الحالة التي تشهدها سلاسل التوريد العالمية وشبكات التوزيع والقوى العاملة.

كما أضافت الشركة للأسباب السابقة المؤثرة على إيراداتها النزاع الحاصل مع شركة هواوي على التراخيص ونشر الشبكات واعتمادها على عدد محدد من العملاء المرخص لهم واستهدافها طبقة الصفوة في السوق.


المصدر : The Verge

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد