أمازون تستعد لتوظيف 100.000 عامل مع تزايد الطلبات عبر الإنترنت بسبب مخاوف تفشي الفيروس

0 25

- الإعلانات -

قالت شركة أمازون يوم الإثنين أنها ستوظف 100.000 عامل في المستودعات والتوصيل في الولايات المتحدة لمعالجة الزيادة الكبيرة في الطلبات عبر الإنترنت ، حيث يتسوق المستهلكون خوفًا من انتشار تفشي الفيروس التاجي.

تتطلع سلاسل متاجر السوبر ماركت الأمريكية ألبرتسون و كروجر و رالي لتوظيف موظفين لإدارة الأقسام المشغولة وتنفيذ الطلبات عبر الإنترنت.

شهدت أقسام البقالة في كروجر و والمارت و كوستكو طوابير طويلة حيث يقوم العملاء بتخزين الضروريات اليومية.

شركة ألبرتسون المملوكة للقطاع الخاص ، والتي تمتلك أيضًا Safeway و فونز و جويل أوسكو ، تقوم بالتوظيف لشغل الوظائف في المتاجر وسائقي توصيل البقالة والمتسوقين الشخصيين عبر الأقسام.

قال رالي في إعلان “التوظيف الجماعي” على  لينكد إن: “إذا تأثر دخلك بسبب الأحداث الجارية أو إذا كنت تبحث عن عمل بدوام جزئي ، فإن لدى رالي فرص لك لكسب دخل وخدمة مجتمعاتنا”.

- الإعلانات -

يتم توظيف سلسلة المتاجر الكبرى في مواقع متعددة في كاليفورنيا لتلبية الطلبات عبر الإنترنت.

وقالت أمازون في مدونة على الإنترنت: “نعلم أيضًا أن العديد من الأشخاص قد تأثروا اقتصاديًا حيث أن الوظائف في مجالات مثل الضيافة والمطاعم والسفر تضيع أو يتم دفعها كجزء من هذه الأزمة”.

كما ان تفشي المرض كان صعبًا على وجه الخصوص بالنسبة للعاملين في الاقتصاد العالمي حيث تتسبب قيود السفر العالمية في ترك المطارات فارغة تقريبًا وينصح المزيد من الأشخاص بالعمل من المنزل.

وقالت الشركة إنها ستنفق أكثر من 350 مليون دولار لرفع الرواتب لهؤلاء الموظفين في الولايات المتحدة وكندا بواقع دولارين في الساعة و 2 جنيه في المملكة المتحدة وحوالي 2 يورو في الاتحاد الأوروبي حتى أبريل.

تدفع حاليًا 15 دولارًا أو أكثر للساعة للعمال في مراكز تلبية الطلبات في الولايات المتحدة ، اعتمادًا على المنطقة.

- الإعلانات -

أنت هنا لأنك مهتم بمتابعة الأخبار التقنية .. اشترك بالنشرة البريدية
أنت هنا لأنك مهتم بمتابعة الأخبار التقنية .. اشترك بالنشرة البريدية
آخر المستجدات في بريدك الإلكتروني في صباح كل يوم
ندعوك أيضًا لمتابعة حساباتنا على مواقع التواصل الاجتماعي

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.